تهم جديدة قد تؤدي لإعتقال ولي عهد سامسنج

0

تجنب Jay Y مذكرة إعتقال في 19 من يناير الماضي في فضيحة فساد كبيرة في كوريا الجوبية، إلا أن أحدث التوقعات اليوم تشير إلى أن Jay Y يواجه مذكرة إعتقال جديدة خلال الفترة القادمة.

مازالت التحقيقات حول فضيحة الفساد والرشوة التي تشمل الرئيس الكوري Park Geun-hye إلى جانب ولي عهد سامسونج مستمرة حتى الآن، وبالرغم أن Jay Y استطاع أن يتفادى عملية الإعتقال في بداية التحقيقات بعد أن رأت المحكمة أنه لا ضرورة لإعتقاله، حيث اكتفت بحظر سفره من البلاد فقط.

وتعد هذه الفضيحة واحدة من أكبر الفضائح التي رصدت في كوريا الجنوبية، والتي أدت إلى إقالة رئيس كوريا الجنوبية Park Geun-hye، حيث قام Jay Y. Lee ولي عهد شركة سامسونج بتزويد أحد الشركات التابعة لChoi Soon-sil وهو صديق وثيق للرئيس بمبلغ 36 مليون$ عبر بعض الشركات التباعة لشركة سامسونج، وقد تم تحويل المبلغ المالي لصالح صندوق التقاعد الحكومي الذي دعم إندماج اثنان من مؤسسات سامسونج في 2015.

أيضاً في الوقت الذي لم تجد فيه المحكمة ضرورة لتوقيف Lee نظراً لعدم إنتهاء التحقيقات التي تؤكد أن هذا المال كان بمثابة مبادلة مالية، أوضح بيان رسمي من سامسونج أن المبلغ المالي محور النقاش لا يتصل بالإندماج القائم في 2015.

من ناحية أخرى مازال فريق الإدعاء يعمل على جمع أدلة جديدة، حيث تم استدعاء Hwang Sung-soo نائب رئيس شركة سامسونج لكشف دوره في دعم Chung Yoo-ra ابنة صديق الرئيس الكوري الوثيق Choi Soon-sil بعد محاولة رشوة تشونغ بهدية باهظة، وهو ما قد يؤدي في النهاية إذا صحت هذه الإدعاءات إلى إعتقال ولي عهد سامسونج Jay Y. Lee رسمياً.

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :