الإمارات: انتشار التسويق الإلكتروني

0

عُرفت دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها من أكثر الدول العربية الساعية إلى توفير كافة سُبل الراحة والترفيه لشعبها والمقيمين على أرضها كونها تقع ضمن بيئة استثمارية خصبة قادرة من خلال قوتها الاقتصادية على تحقيق المستحيلات التقنية والتكنولوجية كافة.

ولأن دولة الإمارات من دول الخليج العربي التي تتمتّع باقتصاد قوي يمكن إلتماسه من مستوى معيشة الأفراد فيها ووسائل الترفيه الموجودة، فإنها ممّا لا شكّ فيه أنها دولة متحضرة ومتطوّرة تسعى إلى إتاحة كافة وسائل التكنولوجيا الحديثة للحصول على الخدمات بأسهل وأسرع الطرق؛ لذا لوحظ بأنها من الدول العربية المتصدرة في قوائم الإقبال واستخدام مواقع التسويق والتسوّق الإلكترونية.

حيث جاءت الإمارات ثانياً بعد المملكة العربية السعودية في مجال التجارة والتسويق عبر الإنترنت واستخدام مواقع الإعلانات المبوبة، إذ أنها حازت على ما يزيد عن ما نسبته 30% من حجم التجارة والتسويق الإلكتروني في منطقة الشرق الأوسط، ممّا يعني أنها في مقدمة الدول في المنطقة التي تدور عجلة التقدم واستخدام وسائل التواصل التكنولوجية الحديثة.

لذلك كان لظهور الكثير من المواقع الإلكترونية التي تعمد في أسلوب التسويق الخاص بها إلى استخدام اعلانات مبوبة من شأنها الظهور على كافة وسائل التواصل الاجتماعي، عدا عن ظهورها على تطبيقات الهواتف الذكية وتخصّص مواقع وتطبيقات معينة بها.

إذ أن فكرة التسويق الإلكتروني نابعة من تسخير كافة وسائل التكنولوجيا الحديثة المرتبطة بشبكة الإنترنت لخدمة الفرد أيّاً كان نوع عرضه أو طلبه، وفي ذلك زيادة لحجم المبيعات وبالتالي مقدار الربح. فآلية العمل والاستراتيجيات المتبعة فيه قادرة على توظيف هذه الوسائل في صالح المستخدم أولاً وأخيراً نظراً لما تتمتّع به المواقع الإلكترونية المتخصصة في هذا المجال من مميزات وسمات عالية الجودة نذكر أبرزها في النقاط التالية:

  • سرعة الوصول إلى الفئة المستهدفة
  • سرعة الظهور في نتائج البحث
  • اختصار الكثير من الجهد والتكاليف
  • مجانية الإعلان عليها ممّا يجعلها في متناول أيدي الجميع
  • تسويق كافة أنواع السلع والمنتجات والخدمات
  • ربط التاجر بالمستهلك والعكس صحيح بشكل مباشر
  • زيادة حجم المبيعات وبالتالي صافي الربح

لذلك أسهمت هذه السمات بتلبية متطلبات واحتياجات الأسوق والمستهلكين كافة في دولة الإمارات؛ فمن خلال نقرة زر واحدة يتم بيع أو شراء أي منتج أو حتى طلب خدمة معينة دون تكلّف عناء البحث وصرف الكثير من المال بشكل غير مبرّر.

الجدير بالذكر أن التسويق عبر الإنترنت والتجارة الإلكترونية من أبرز مفاهيم العصر الحديث لزيادة نسب التداولات التجارية الناجحة لجميع المنتجات والسلع بأقل وقت وجهد، وبالتالي زيادة المبيعات وتحقيق أرباح عالية خلال مدة زمنية قصيرة لا تكلّف أيّاً من البائع أو المشتري عناء البحث والإعلان، عدا عن العمولات المفروضة.

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :